Skip Navigation Links
                 الإثنين , 25 آذار 2019 م
Skip Navigation Links
اوراق ساخنة
السبت , 23 شباط , 2019 :: 10:02 م
بعد تهديدات كنكارية.. سؤال برسم الاجابة.. ما مصير منتجات "مطيع وشركائه" !

بعد تهديدات كنكارية.. سؤال برسم الاجابة.. ما مصير منتجات "مطيع وشركائه" !




كتب: رامي المعادات


اعلنت حكومة الدكتور عمر الرزاز قبل ايام قليله عن خطوات جدية لمكافحة تهريب الدخان الاجنبي وادخاله الاسواق الاردنية، وذلك لحماية المنتجات المحلية ولضبط الاسواق.
وبعد تهديد ووعيد وتصريحات صحفية من المسؤولين، طل علينا وزير المالية الدكتور عز الدين كنكارية ليدلي بتصريح غريب بعض الشيء، اكد من خلاله ان تزايد ظاهرة بيع الدخان المهرب في الاسواق اصبحت تؤثر سلبا على الايرادات الحكومية، الامر الذي يملي تغليظ العقوبات للحد من التهريب، مشيرا ان لا تراخ مع هذه القضايا.

الى هنا نستطيع القول ان الامور تسير بالشكل الصحيح، لكن مع كثرة الاخبار المتدولة على مواقع التواصل الاجتماعي، رصدنا الكثير من تعليقات المواطنيين، لنجد ان الجميع يستنكر ما آلت اليه الحكومة من تخبط واضح في التصريحات المستفزة، البعض قال هل يعقل ان تبني "دولة كالاردن تتمتع بسيادة وطنية واقتصادية وتفرض الكثير من الضرائب" اقتصادها على اجبار شعبها تدخين منتجات التبغ المحلية؟
اخر يرد، اين كانت هذه الاجرائات منذ العام 2004 والتي شهدت انطلاق امبروطورية "مطيع وشركائه" لتصنيع التبغ بشكل مخالف وزج الاسواق بمنتجاته. 

وهنا بدأ سؤال يراودنا، اين ذهبت منتجات عوني مطيع؟
لم تعلن الحكومة عن اتلاف هذه المنتجات وانا اعلم ما اقول، هل الحكومة قررت زج هذه المنتجات الى السوق المحلي بهدف رفد خزينة الدولة.
لكن بوقت سابق اعلنت الجهات المسؤولة عن التحقيق بالقضية ان منتجات التبغ المزور احتوت مكونتها على القمامة والمواد السامة والمسرطنة، فهل هذه التصريحات تجبر الحكومة على اعدام كافة المنتجات المضبوطة!

وفي الختام نقول لوزير المالية، لم يلجأ المواطن الى الدخان المهرب من الخارج الا بعد ان اصبح سعر الدخان المحلي يفوق الخيال، واسعاره لا تناسب الظروف الاقتصادية والمعيشية الصعبة التي تعصف بالاردن، مما جعل المستهلك يبحث عن بدائل بثمن اقل وجودة اعلى. 

 
  


الكاتب الصحفي رامي المعادات
إرسال إلى صديق
بعد تهديدات كنكارية.. سؤال برسم الاجابة.. ما مصير منتجات "مطيع وشركائه" !'
* إسم المرسل :  
* بريدك الإلكتروني :     
* إيميل المستقبل :     
أرسـل إلغاء
التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
أضف تعليقا
الحقول المسبوقة بعلامة (*) هي حقول إجبارية.
* الإسم :  
البريد الإلكتروني :  
* نص التعليق :  
أرسل
2012 © جميع الحقوق محفوظة - احكيلك
الموقع مرخص بموجب احكام قانون المطبوعات والنشر يمنع الاقتباس او اعادة النشر دون ذكر المصدر (احكيلك)
مؤسسة احكيلك لادارة الاعلام الالكتروني -  عمان - شارع الشريف جميل بن ناصر - امتداد شارع وادي صقره - مقابل صيدلية فارمسي 1 - مركز الخير التجاري - بناية رقم 36 - مكتب رقم 5
رقم موبايل: 0796680068  -  البريد الالكتروني: info@ahkelak.com