Skip Navigation Links
    الإثنين , 13 تموز 2020 م
Skip Navigation Links
الرزاز يؤكد دعم الحكومة الكامل للأجهزة الرقابية لمحاربة الفساد المالي والإداري
مقال خالد فخيده
الثلاثاء , 23 تموز , 2019 :: 9:40 م
رسائل الرزاز من العقبة

رسائل الرزاز من العقبة
 
كتب : خالد فخيده
غادر رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز العقبة بعد زيارة حافلة اليوم بالرسائل.
واول هذه الرسائل ان الفجوات وتداخل الصلاحيات وتضاربها بين سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة وبين الوزرات والمؤسسات الرسمية سيتم دراستها والخروج بنتائج تساهم في تحليق العقبة لتكون مركزا تجاريا عالميا.
اما اهمها، ان الدكتور الرزاز دفع بالعلاقة بين الحكومة المركزية وبين سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الى التكاملية ونزع عنها عباءة الصراع الذي اشار اليه العين نائل الكباريتي بكل وضوح في مداخلته امام دولته في اللقاء الذي جمعه مع رئيس واعضاء مجلس مفوضي العقبة والمجلس الامني والنواب والاعيان ومجلس المحافظة ورؤساء البلديات في مبنى سلطة العقبة.
استفاضة رئيس الوزراء في الحديث عن العقبة وامكانياتها كرئة يتنفس منها الاقتصاد الوطني في اصعب التحديات والمواجهات، حمل في مضامينه دلالات على ان العقبة التي اراد جلالة الملك عبدالله الثاني فيها حراكا اقتصاديا عالميا ستسير في الطريق الذي يمكنها من ذلك بمنح مجلس المفوضين صلاحيات تساهم في تذليل عقبات دخول البضائع الى المنطقة الخاصة وخروجها منها، وتعزز الثقة بموانيء العقبة وخدماتها اللوجستية في عمليتي الاستيراد والتصدير.
ومع ان الدكتور الرزاز لم يفصح عن قرارات سيتم اتخاذها في هذا الشأن، الا ان حديثه عن ارتفاع عدد السياح الاجانب واجراءات لتشجيع السياحة الداخلية وزيادة عدد الفنادق من تصنيف ثلاثة واربعة نجوم في العقبة والامكانيات الضخمة التي يملكها ميناء الحاويات والمكانة العريقة التي اصبح يحتلها على مستوى العالم، يؤكد بان الحكومة لن تتخلى عن مسؤولياتها في تمكين سلطة المنطقة الخاصة من التجديف بثغر الاردن الباسم ليكون كما اراد جلالة الملك، نقطة جذب عالمية على كافة الصعد.
وزيارة الرزاز الى العقبة تاتي بعد ايام من لقاء جمعه في عمان مع رئيس السلطة المهندس نايف بخيت ومفوضي السياحة والشؤون الاقتصادية شرحبيل ماضي والجمارك والمالية والشؤون الادارية محمود خليفات.
ومن مصادر في رئاسة الوزراء فان الارقام والانجازات التي قدمت عن العقبة في هذا اللقاء، رفعت من معنويات رئيس الوزراء الدكتور الرزاز، وكانت من اسباب تعجيل زيارته الى المنطقة الاقتصادية الخاصة لبحث كل السبل التي تساهم في تعظيم تلك الانجازات، من خلال اللقاء الذي جمعه مع كافة الفعاليات الرسمية والمنتخبة في المحافظة.
ومن ضمن ما طلبه رئيس الوزراء من مجلس المفوضين اعداد خطة واضحة لانشاء حاضنة للاعمال الريادية والابداعية في العقبة وذلك بعد اللقاء الذي جمعه مع ثلة من الشباب العقباوي واستمع فيه الى وجهات نظرهم في قضايا وطنية وما يواجه اعمالهم الريادية من صعوبات.
وطلب الدكتور الرزاز يتزامن مع اعلان الرئيس التنفيذي لشركة تطوير العقبة بشار ابو رمان قبل نحو ثلاثة اسابيع عن اطلاق منصة الاعمال الريادية في العقبة بالشراكة ما بين شركة تطوير العقبة وايبارك التابعة للجمعية العلمية الملكية للاستفادة من خبراتها المتراكمة لتحقيق التشبيك المطلوب لانجاح الرياديين.
وقد وجه رئيس السلطة المهندس نايف بخيت الى البناء على هذه المبادرة بتسخير كافة الجهود لانجاح المنصة مع كافة الاطراف ذات العلاقة بالمنطقة الخاصة والاستفادة من الاصول الموجودة لدى الجميع لضمان تحقيق وانجاح الرافعة الاقتصادية في هذا المجال.
والمهندس بخيت الذي فتح باب مكتبه على مصراعيه للمستثمرين واصحاب الافكار الابداعية الريادية منح تشغيل ابناء المجتمع المحلي في العقبة والمحافظات الاردنية اولوية قصوى، وذلك من خلال تمكينهم من الفرص المتاحة بالتدريب وتأهيلهم بما يضمن حاضرا ومستقبلا احلالهم مكان العمالة الوافدة التي تشغِل الاف الوظائف المهنية في العديد من الاستثمارات العقباوية لا سيما الصناعية.
وابداع سلطة المنطقة الاقتصادية الخاصة في كسر ثقافة العيب وتحفيز الشباب على العمل المهني رفع له مجلس الوزراء احتراما في اللقاء الذي جمع اعضائه مع رئيس السلطة المهندس بخيت والمفوضين ماضي وخليفات.
اما الانفتاح على المجتمع المحلي والاشتباك التنموي الايجابي معه، فهو من اولويات رئيس السلطة لايمانه بان دوران عملية التنمية والتحليق بالعقبة الى الوجهة التي يريدها جلالة الملك لن يكون سريعا دون دعم المجتمع المحلي والعمل على تلبية المستطاع من متطلباته.
ما قاله رئيس الوزراء في لقائه مع وسائل الاعلام المحلية والاجنبية والعربية في مبنى سلطة منطقة العقبة الاقتصادية اكد بان زيارته كانت ناجحة وبانه سيكون في مجلس الوزراء وايضا سلطة المنطقة الخاصة خلايا عمل للخروج بآليات وقرارات تدفع بالعقبة اكثر الى العالمية.

 


إرسال إلى صديق
رسائل الرزاز من العقبة'
* إسم المرسل :  
* بريدك الإلكتروني :     
* إيميل المستقبل :     
أرسـل إلغاء
التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
أضف تعليقا
الحقول المسبوقة بعلامة (*) هي حقول إجبارية.
* الإسم :  
البريد الإلكتروني :  
* نص التعليق :  
أرسل
2012 © جميع الحقوق محفوظة - احكيلك
الموقع مرخص بموجب احكام قانون المطبوعات والنشر يمنع الاقتباس او اعادة النشر دون ذكر المصدر (احكيلك)

مؤسسة احكيلك لادارة الاعلام الالكتروني -  العقبة - بناية الملكية الأردنية - دوار هيا - هاتف وواتس اب 0796680068

البريد الالكتروني: khaled9773@gmail.com :: info@ahkelak.net